الأربعاء، 24 أبريل، 2013

الامور ليست على ما يرام

الامور لن تصبح على ما يرام دائما ولن تصبح سيئه دائما ايضا فدوام الحال من المحال او هكذا يقولون

منذ فتره بعيده وهناك فكره تطاردنى بشراسه , اين ذاك الحلم الذى ظل يلعب براسى نائما و مستيقظا و مستلقيا جالسا او ماشيا او حتى هاربا

اين حلم الفتاه الجميله التى تقتحمنى من كل الجوانب لتسحبنى بعيدا عن هذا الهراء الدائر من حولى رغم ان وقتها لم يكن هناك الكثير من الهاء كما الان

اين ذهبت ؟؟ اين ذهب الحلم ؟ اين ذهب الخيال الابيض الناصع ؟؟ اين ذهب هذا البحار شديد الاناقه و الذى حفر البحر ملامحه ؟؟

ولا يزال البحث جاريا